الطب الصيني

نستعرض الان جانب من نوع فريد من الطب …وهو الطب الصيني ذلك الطب الذي رواجا كبيرا في الفترة السابق حيث سنتحدث عنة بجميع جوانبة وكيفية نشاتة ورموزة وشرح علاجة للعديد من الامراض حيث سنستعرض في البداية المبادئ الاساسية في فلسفة الطب الصيني ثم تعريف الين واليانج والكي والفاو وغيرها من مسارات الطاقة الخمسة وسنسرد باذن الله جميع التفاصيل في الطب الصيني ….وهي كالتالي :

 

المبادئ الاساسيه فى فلسفه الطب الصينى

ان الطب الصينى والفلسفه الصينيه فى العلاج حضاره من أقدم الحضارات التى ظهرت على وجه الارض . ويعتقد كثير من الناس وربما هو اعتقاد صحيح ,ان الطب الصينى هو جزء من الديانه الصينيه,;كما ان الطب الاسلامى جزء من الدين الاسلامى ,وهذا بالتأكيد لا يعنى اننا اذا استخدمنا طرق الطب الصينى فى العلاج اننا سندين بالديانه الصينيه ,كما ان من ينهج نهج الطب الاسلامى فى بعض الاشياء مثل ترك الخمر والميته ولحم الخنزير والتداوى بالحجامه والعسل مثلا هذا لا يعنى انه دخل الاسلام ,وهذا ما اريد التاكيد عليه . وفرق شاسع بين الاستفاده من مبادئ الطب الصينى وبين العباده على الطريقه الصينيه.ولقد استفاد ابن سينا من مبادئ الطب الصينى وهذا ما نلاحظه عند قراءه كتابه القانون فى الطب. وانا ايضا من دراستى للطب الصينى وكما سأوضح ان شاء الله ,ان الديانه الصينيه ربما كانت ديانه سماويه قديمه وهذا شئ محتمل جدا لانها فى كثير من المبادئ تشبه الدين الاسلامى. وسواء هذا صحيح ام لا فان هذا ليس مجالنا الان ولكن الذى يهمنا ان الطب الصينى ثبتت صحته على مدى قرون والدليل على ذلك ان الحجامه من طرق العلاج الصينيه منذ الاف السنين .وجاء الاسلام الحنيف فأيدها فلو كان من الخطأ تقليد الحضارات القديمه لكان الاسلام اول المعارضين. ولكن الاسلام دعانا الى السير فى الكون والنظر فى تاريخ الحضارات القديمه والاستفاده منها كما نعلم ذلك من القران. وكما نعلم ان الله تعالى ذكر لنا فى القران انه خلق الانسان من الطين ثم نفخ فيه من روحه وهذا هو نفس المعنى تقريبا لهذا المفهوم مع مراعاه ان الفلسفه الصينيه قديمه جدا ومن المحتمل ان تكون بعض المعانى حرفت . وسأحاول باذن الله فى السطور القادمة شرح بعض مبادئ الطب الصينى شرح مبسط ولن ادخل فى التفاصيل لان هذا ليس مجالنا وانما كل هدفى ان تصل فكره الطب الشمولى الى الاذهان وكيف انها مبادئ علاجيه امنه على اجسامنا.

المبادئ الاساسيه فى الطب الصينى

الين واليانج:

تعنى فلسفه الين واليانج ان كل شئ فى الكون له طرف موجب وطرف سالب وكلمه موجب وسالب هنا مجازيه لانه لا توجد ترجمه حرفيه كلمتى ين ويانج .

وان كل شئ فى الكون مكون من اضداد حتى يحدث توازن فى الكون  وانه اذا حدث زياده او نقص فى احد الطرفين يفقد الانسان هذا التوازن .

وهذه العلاقه بين الين واليانج مع انهما اضداد ولكن علاقه تكامليه وهى الركيزه الاساسيه فى الطب الصينى وطرق التشخيص والعلاج فيه.

وقد قال تعالى (ومن كل شئ خلقنا زوجين اثنين ) وهذا هو المعنى الدقيق للين واليانج وهو ان كل شئ فى الكون زوجين متكاملين حتى يحدث هذا الاتزان فى كل شئ.

والجدول التالى يوضح معنى الين واليانج اكثرببعض الامثله للتوضيح:.

الين                                                                   اليانج

السالب                                                              الموجب

الماء                                                                 النار

برد                                                                      حر

داخل                                                                 خارج

انثى                                                                  ذكر

اسود                                                                 أبيض

ليل                                                                       نهار

نقص                                                                  زياده

فاننا يمكن ان نقول ان اليانغ يمثل المواد التي تثير او تفرح الناس، بينما الين يمثل المواد التي تهدئ وتغذي والطب الصينى كما ذكرنا من قبل يعتبر ان الانسان جزء من الكون فهو يؤثر فى الكون ويتأثر به .فهو ينظر للانسان هذه النظره التكامليه التى ذكرناها من قبل,فالين واليانج بكل اشكالهم فى الحياة تؤثر فى الانسان,وهذه حقيقه اكدها الاسلام,وهذه الاشياء من الين واليانج اذا زاد طرف على طرف احدث خلل فى الكون وبالتالى أثر فى الانسان,وهذا هو المقصود من دراسه الين واليانج فى الطب الصينى

الكى (QI):

ان كلمه كى فى الصينيه لاتوجد ترجمه لها حرفيه ولكن ممكن ان نعرف الكى او التشى على انها الروح والطاقه التى تسرى فى كل شئ وتنتقل فى الكون من كل شئ الى كل شئ من الانسان والى الانسان ,وهى التى تعطى الحياه للانسان وتسرى فى الكون كله.

وسريان هذه الكى فى كل شئ يعتمد على التوازن بين الين واليانج لانها مثل الطاقه التى تسرى بين قطبى المغناطيس .(انا بالطبع اعطى هذه التشبيهات للتشبيه والفهم ).

عندما يحدث أى خلل فى سريان الكى فى الكون او فى جسم الانسان فان ذلك يؤدى الى المرض ,ومن الممكن ان يكون هذا الخلل زياده فى الكى او النقص فى الكى او انسداد فى مسار من مسارات الطاقه فى الجسم (سنشرح مسارات الطاقه )

وبالنسبه للانسان فإن مصدر الكى هو:

1-جزء متوارث (HEREDITARY ):من الاب والام وهو يختزن فى الكلى وهذا هو الجزء الخاص بالنمو.

2-جزء مكتسب(ACQUIRED ):وهذا مصدره من الرئه والمعده اى يتكون نتيجه التنفس والغذاء.

وهذه الطاقه التى تسرى فى أجسامنا هى التى تعطينا القدره على الحياه والحركه والدفء والحيويه وهى التى تعطى لاجسامنا المناعه ضد الامراض .

وهذه الطاقه تسرى فى اجسامنا فى مسارات خاصه مثل سريان الدم فى الاوعيه الدمويه وعند حدوث اى انسداد فى مسار من هذه المسارت يحدث المرض.